مصري وابنته يرقصان فرحًا بـ"نعم" للدستور والسيسي

2014-01-15 21:04:29
  • بائع مصري متجول يبيع أقنعة لوزير الدفاع عبد الفتاح السيسي
/

 

نسبة المشاركة تعكس شعبية وزير الدفاع

عبر رجل وابنته عن فرحهما بعدما صوتا بـ"نعم" على الدستور المصري الجديد، فوقفا في الشارع يرقصان، على مرأى من الجميع.

منذ أمس الثلاثاء، يتقاطر المصريون على صناديق الاقتراع، للتصويت بنعم على الدستور الجديد، الذي صاغته لجنة العشرين. والتصويت بـ"نعم" على هذا الدستور صنو التصويت بـ"نعم" على استقرار مصر، بعد عامين من الغليان الشعبي، كما ترى شريحة واسعة جدًا من الشعب المصري.

وأخيرًا، برز على الساحة السياسية المصرية، لاعب قوي يتمتع بتأييد غاليبة الشعب المصري، هو وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي. ويعتبر معظم المصريين أن التصويت للدستور هو تصويت للسيسي نفسه. كما يقول كثير من المراقبين أن نسبة المشاركة والتصويت سيعكسان مقدار شعبية السيسي في الشارع المصري، الذي يرى فيه قطاع واسع مخلصًا من وضع مصر المتردي.

من هذا المنطلق، يسود الشارع المصري فرحًا غامرًا بالتصويت على الدستور، تجلى واضحًا في مقطع فيديو يصور رجلًا وابنته يرقصان في الشارع، بعد تصويتهما بـ"نعم" على الدستور. هذا الفرح الذي يرجح المراقبون أن يكون دافع السيسي إلى النزول عند رغبة أنصاره المصريين في ترشحه للرئاسة، بالرغم من إعلانه مرارًا عزوفه عن الترشح.



إيلاف


Related Articles مواضيع ذات صلة


 
 
 
 
مقالات و أَخبار أُخرى